تلخيص الدورة

اهتم العلماء بعلم العقائد لتوقف صحّة الإيمان والأعمال على سلامةِ العقيدة. وسوف ندرس في هذا المستوى من علم العقائد كتاب “شرح أم البراهين” للإمام السنوسيّ المالكيّ. وقد شرح في هذا الكتاب المتن الشهير الذي صنّفه هو والذي سمّاه “أمّ البراهين”، وهما على نهج الإمام الأشعريّ رحمه الله تعالى ورضي عنه في الاعتقاد.

 متطلبات الدورة

يجب أن يكون الطالب قد درس من كتب المستوى الأول، مثل أم البراهين للسنوسي، أو شرح النظم للشيخ الهاشمي.

  توصيف الدروس

 الأول: تعريف أهل السنة والجماعة وترجمة الشارح وقراءة المقدمة

الثاني: الأحكام العادية والعقلية من شرح الشيخ

الثالث: الأحكام العادية والعقلية من الكتاب

الرابع: المكلف وأحكام المقلد

الخامس: تتمة أحكام المقلد وصفات الله إجمالًا

السادس: الوجود والقدم

السابع: البقاء والمخالفة للحوادث

الثامن: القيام بالنفس والوحدانية

التاسع: صفات المعاني إلى الحياة

العاشر: السمع والبصر إلى المستحيلات

الحادي عشر: المستحيلات

الثاني عشر: براهين الصفات

 ماذا ستتعلم

يُتوقع أن يحصل الطالب لهذا الكتاب المبادئ العامة لعقيدة أهل السنة والجماعة في الإلهيات، مع براهينها الإجمالية، بحيث يكون هذا الكتاب سلما لمن أراد التوسع في علم الكلام.

 حول الكتاب والمؤلف

الإمام السنوسيّ هو: أبو عبد الله محمد بن يوسف بن عمر السنوسيّ التلمسانيّ المالكيّ (ت 895 ه)، كان من أكابر علماء عصره، له كتب في العقيدة منها:

حقائق العقائد، شرح جواهر العلوم للعضد في علم الكلام، وصغرى الصغرى، وعقيدة أهل التوحيد المعروفة بالكبرى، وغيرها.

إنّ المستوى المبتدئ لدراسة العلوم الشرعيّة -ومنها علم العقيدة- لم يسمح بتبيين الأدلّة في كتبه، فلذلك جرَّدها العلماء الذين صنّفوها الأدلّة ليسهُل تناولُها لجميع الناس، غير أن شروحَها وحواشيَها تبيّن لنا أدلة  كلِّ ما فيها من الكتاب والسنّة. ومن شروحها سوى هذا الشرح: حاشية الدسوقي على أمّ البراهين، وشرح الهدهديّ محمد بن منصور، وشرح أحمد بن عيسى الأنصاريّ، ولعلّ من أكثرها شهرة شرح تلميذه محمد بن عمر بن إبراهيمالملّاليّ (ت بعد 897 هـ).

ابتدأ الإمام السنوسيّ عقيدَته بمقدمة حول العقل الذي هو مناط التكليف، ثم تحدَّث في قسمٍ مستقلًّ حول عقائد الإلهيات، وفيه بيان ما يجب وما يستحيل وما يجوز في حقِّ الله تعالى. ثم تحدَّث في قسمٍ مستقلٍّ ثانٍ حول النبوّات، وفيه كذلك بيان ما يجب وما يستحيل وما يجوز في حقِّ الأنبياء عليهم السلام. ثم انتقل إلى القسم الثالث الذي هو السمعيات، وختم منظومَته ببيان معنى شهادة لا إله إلا الله محمد رسول الله، وكيف أنها احتوت على جميع العقائد التي ينبغي أن يتحلّى بها المؤمن صاحبُ العقيدة السليمة.