تلخيص الدورة

لأصول الفقه مكانةٌ عظيمة في علوم الشريعة الإسلاميَّة، ولا يَكمُل البناء العلميُّ لطالب العلم إلّا بالتعرُّف إليه، ودراسة مسائله، والخوضِ في دقائقه، وتبيينِ غوامضه. ومع ابتعاد الناس عن الأصول واتِّجاهِهم نحو دراسة الفروع؛ حصل تخبُّطٌ في منهج قبول الفتوى بين طلاب العلم، وتضاربٌ بين أقوال المنتسبين إلى العلوم الشرعيَّة؛ نتج عن عدم إدراك الأصول، وقلَّة الاهتمام بها، كما أنّ من أسباب انتشار منهج أعداء الدين أدعياء الحداثة والتجديد قلَّةَ معرفة الناس بالأصول وإهمالَهم لها. ولذلك فإنَّ وجود مادَّة أصول الفقه في برنامج فقهيَّ أصيل لا يُستغنى عنه.

وهذه دورة في علم أصول الفقه على طريقة الحنفيَّة، يشرح فيها المسائل الأساسيَّة فيه بشكل مختصَر، تناسب المبتدئ في تلقِّي هذا العلم، وتفيد الذي وقف على بعض الأبحاث فيه. وهذا هو القسم الرابع والأخير من الكتاب

 متطلبات الدورة

قراءة كتاب متوسِّط في الفروع.

 توصيف الدروس

الدرس الأوَّل القسم الأوَّل: البيان الوارد على الحُجَج السابقة من الكتاب والسنة وأنواعه – بيان التقرير – بيان التفسير – حكم بيان التقرير والتفسير – بيان التغيير.

 الدرس الأوَّل القسم الثاني: الاستثناء – نوعا الاستثناء.

الدرس الثاني القسم الأوَّل: مسألة رجوع الاستثناء إلى جميع الجُمَل المتعاطفة قبله – بيان الضرورة وأنواعه – النوع الأوَّل.

الدرس الثاني القسم الثاني: باقي أنواع بيان الضرورة –  بيان التبديل (النسخ) – تعريفه – حقيقته – محلُّه.

الدرس الثالث القسم الأوَّل: تمام الكلام على محلِّ النسخ – شرط النسخ – ما يصلح للنسخ – صور النسخ.

الدرس الثالث القسم الثاني: أنواع المنسوخ – نسخ وصف في الحكم (الزيادة على النصِّ).

الدرس الرابع القسم الأوَّل: أفعال النبيِّ صلى الله عليه وسلم وأنواعُها – نوعا الوحي.

الدرس الرابع القسم الثاني: – شرائع مَن قبلنا – تقليد الصحابي – تقليد التابعي.

الدرس الخامس القسم الأوَّل: الإجماع – ركن الإجماع – أهلُ الإجماع – شرط الإجماع.

الدرس الخامس القسم الثاني: تمام الكلام على شرط عدم سبق الخلاف – حُكْم الإجماع – مستنَد الإجماع – نوعا الإجماع من حيث الثبوت – مراتب الإجماع.

الدرس السادس القسم الأوَّل: باقي مراتب الإجماع – إحداث قولٍ لم يكن في زمن الاختلاف – القياس – تعريفه لغةً وشرعًا – حجِّيَّته.

 الدرس السادس القسم الثاني: مثال لاستنباط علَّة الأصل والقياس عليه (علَّة الربا).

الدرس السابع القسم الأوَّل: تمام الكلام على علَّة الربا –  نظير القياس – الأصل في النصوص التعليل.

الدرس السابع القسم الثاني: شروط القياس: الشروط الثلاثة الأولى.

الدرس الثامن القسم الأوَّل: الشرط الرابع للقياس.

الدرس الثامن القسم الثاني: ركن القياس – أنواع الوصف الذي يكون علَّة للحُكْم.

 الدرس الثامن القسم الثالث:  – دليل كون الوصف علَّة – الكلام على صلاح الوصف وعدالتِه – الاطِّراد في الوصف.

الدرس التاسع القسم الأوَّل: – التعليل بالنفي – الاحتجاج باستصحاب الحال.

الدرس التاسع القسم الثاني: تمام الكلام على استصحاب الحال – الاحتجاج بتعارض الأشباه – الاحتجاج بوصف لا يستقلُّ في إثبات الحكم.

الدرس التاسع القسم الثالث:  – الاحتجاج بالوصف المختلَف فيه – الاحتجاج بما يُتيقَّن فساده – الاحتجاج بلا دليل – أنواع ما يعلَّل له.

الدرس العاشر القسم الأوَّل: أمثلة على الأقسام التي يعلَّل لها – القسم الرابع ممَّا يعلَّل له – التعدية حُكْم لازم للتعليل – حكم التعليل للأقسام الثلاثة الأُوَل.

الدرس العاشر القسم الثاني: تمام الكلام على التعليل للأقسام الثلاثة الأُوَل – الاستحسان وأسبابه – ترجيح الاستحسان على القياس وعكسه.

الدرس الحادي عشر القسم الأوَّل: تمام الكلام على ترجيح الاستحسان على القياس وعكسه – ما يصحُّ تعديته ممَّا ثبت بالاستحسان.

الدرس الحادي عشر القسم الثاني: تمام الكلام على ما يصحُّ تعديته مما ثبت بالاستحسان – الاجتهاد – شرطُه – حُكْمه – المجتهد يخطئ ويصيب.

الدرس الثاني عشر القسم الأوَّل: مسألة الخطأ في الاجتهاد ابتداء وانتهاء أو انتهاء فقط – مسألة تخصيص العلَّة.

الدرس الثاني عشر القسم الثاني: الموانع وأنواعها – دفع العلل – وجوه دفع العلَّة الطرديّة: القول بموجِب العلَّة

 

ماذا ستتعلم

يتبيّن طالب العلم مآخذ العلماء للأحكام، وأساليبَهم في الاستنباط، وطرائقَهم في معالجة النصوص حتّى يستخرجوا منها الأحكام ويستنبطوها. وبتوضّيح بعض مسائل الأصول يتبيّن جزءٌ مهمّ من أسباب الخلاف بين العلماء. وسيتعرَّف الطالب إلى الأبحاث الأساسية في علم أصول الفقه على طريقة الحنفيَّة.

ويشتمل هذا القسم على الأبحاث الأساسيَّة في علم أصول الفقه على طريقة الحنفيَّة. أدلَّةٍ مختلَفٍ فيها ومتَّفَقٍ عليها في الاستدلال الشرعي، ومباحث الاجتهاد، ومباحث الأهليَّة

حول الكتاب والمؤلف

مؤلِّف الكتاب: متن المنار في أصول فقه الحنفيَّة؛ هو الإمام الفقيه الأصوليُّ المفسِّر أبو البركات، حافظ الدين النسفيّ، عبد الله بن أحمد، المتوفّى سنة (710هـ)، نسبته إلى (نَسَف) من بلاد ما وراء نهر جَيْحُون. تفقَّه على شمس الأئمَّة الكَرْدَري، وأخذ عنه حسام الدين السِّغْناقي شارح الهداية.

ألَّف العديد من الكتب المفيدة، ومنها: التفسير المعروف باسمه، والذي سمَّاه: (مدارك التنزيل). ومنها في الفقه: متن (كنز الدقائق) المشهور، والذي شرحه عدد من العلماء. ومنها: (الوافي) وشرحه (الكافي). ومنها: المستصفى شرح منظومة الخلاف، ومختصره: المصفَّى. ومنها في أصول الفقه: (المنار) كتابنا هذا، وشرحه: كشف الأسرار.

ومتن المنار: متن مشهور في أصول فقه الحنفيَّة، نال قبول العلماء واهتمامَهم، ووصفه بعض العلماء بأنَّه: (متن متينٌ جامع مختصر نافع). أخذ المؤلِّف متنه هذا من كتابَي أصول البزدوي، وأصول السرخسي. وقد ذكر في مقدّمة شرحه له أنّه استوعب مسائل الكتابين، وأومأ إلى الأدلَّة، واقتصر على ذكر بعض الفروع المتفرِّعة على المسائل. ولم يزِدْ على ما في الكتابَين إلا ما رأى حاجة لزيادته. وأنَّه راعى ترتيب البزدوي إلَّا في بعض المواضع التي دعت إليها الضرورة.

وقد اهتمَّ العلماء بهذا المتن اهتماما كبيرًا، فكثُرَت شروحه وحواشيه، وقام بعض العلماء باختصاره، وبعضهم بنظمه. ومن أهمِّ شروحه: شرح مصنِّفِه النسفي، وشرح ابن مَلَك، المتوفى سنة (801 هـ). وشرح ابن نُجَيم، المتوفى سنة (969هـ). وشرح الحَصْكَفي، المتوفّى سنة (1088هـ)، المسمى بـ(إفاضة الأنوار). ومن مختصَراته: مختصر ابن حبيب الحلبي، المتوفَّى سنة (808هـ). وممَّن نظمه: عبد اللطيف البهائي، المتوفَّى سنة (1082هـ). سمَّاه (قرَّة عين الطالب).